أخبار »

مسالمين ونقابيون من مختلف دول العالم يؤكدون مجددا التضامن مع الكوبيين الخمسة

هافانا، 24 سبتمبر/أيلول  : أكد مجددا أكثر من مائة من المسالمين وأعضاء الحركات الاجتماعية والنقابية من مختلف بلدان العالم في كندا، عن الالتزام مع الحلة العالمية من اجل إطلاق سراح الكوبيين الخمسة، أسرى الإمبراطورية الذين حكم عليهم ظلما بعشرات السنين من السجن وعدة أحكام بالسجن المؤبد في الولايات المتحدة بسبب نضالهم ضد الإرهاب.

ويشارك الناشطين في منبر مفتوح منذ يوم الجمعة في مدينة تورنتو الكندية بهدف الإدانة ضد الانتهاكات الصارخة في المحاكمة ضد الكوبيين الخمسة هيراردو ايرنانديز وفيرناندو غونزاليز ورامون لابانيينو وانطونيو جيرريرو السجناء السياسيين منذ عام 1998.

وأصر المشاركين في هذا المنبر عن أهمية التضامن الدولي لنشر الواقع عن الكوبيين الخمسة، الذين ما قاموا به هو العمل داخل منظمات اللاجئين الكوبيين في الولايات المتحدة والمافيا الكوبية في مدينة ميامي حيث راقبوا نشاطهم وافشوا خططهم الرامية إلى تنفيذ أعمال إرهابية ضد كوبا.

ووفقا لبيان صحفي عرض كل من الصحفي الكندي كيث بلوندر والمحامي الأمريكي ريتشارد كلوخ تفاصيل حول هذه القضية.

وأشارت كل من اليسابيث بالميرو وادريانا بيرز زوجات اثنين من الكوبيين الخمسة، إلى الرفض المتكرر من قبل السلطات الأمريكية لمنحهن تأشيرات الدخول إلى الأراضي الأمريكية لزيارة زوجهن.

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*